<
اليوم، عدنُ آدم الجديد تستقبل الفردوس الرّوحي الّذي فيه أُبطل الحكم القديم وفيه غرست شجرة الحياة وفيه سُتِر عرينا.(القديس يوحنّا الدّمشقي). إن والدة الإله هي الوحيدة التي بتوسّطها بين الله والجنس البشريّ جعلت من الله ابنًا للإنسان وحوّلت البشر إلى أبناء لله.(القدّيس غريغوريوس بالاماس). يحتفل بعيد انتقال العذراء كفصح ثان سرّي يُعظّم فيه منذ الآن وقبل نهاية الأزمنة مجدُ مريم الإنسانة المؤلّهة الأولى.(الأب الياس مرقص).إنّ العذراء المباركة هي أمّنا الحنون ولكنّ حنوّها ليس هو إلاّ اشتراك في حنوّ الرّب الّذي هو أعظم لأن في المسيح فقط الحنوّ الكامل المطلق.(الأب ليف جيلله).إن السيد قَدَّم لنا هدّية. أعطانا والدته الكلية القداسة. هذا عطاؤه لنا، فهي فرحنا وأملنا، وهي أمنا بحسب الروح، وهي قريبة منا بالطبيعة بحسب الجسد كإنسان وكل نفس مسيحية تنشدّ إليها بحب. (القدّيس سلوان الآثوسي).
الأرض المقدّسة: أورشليم

بوابة دمشق على الحائط الشمالي للمدينة
البوابة الذهبية التي دخل منها الرب يسوع يوم أحد الشعانين - هذه البوابة أقفلها الأتراك بالكلية عام 1530 م
بوابة الأسود أو بوابة القدّيس ستيفانوس من الجهة الشرقية للمدينة
بركة سلوام حيث اغتسل الأعمى وشفي بعد أن كان الرب يسوع قد تفل ووضع طيناً على عينيه (يوحنا 9:7)
قبر لعازر - 22 درجة تودي إلى القبر
المكان التقليدي للعليّة حيث أمضى الرب يسوع آخر فصح له مع تلاميذه وكرّس سرّ الشكر - جبل صهيون
بستان الزيتون في ضيعة جَثْسَيْماني
حقل الدم. هنا خنق يهوذا نفسه بعد أن أسلم السيّد
كنيسة القدّيس بطرس، بنيت هذه الكنيسة في المكان الذي كان تقليدياً بيت رئيس الكهنة قيافا. هنا أوقف الرب يسوع أمام المجمع اليهودي وحكم عليه بالموت وهنا أنكر القدّيس بطرس ثلاثاً معرفته بالرب يسوع.
مكان قريب من الموضع الذي جُلد فيه الرب يسوع المسيح

الطريق التي سلكها الرب يسوع حاملاًَ الصليب إلى أن وصل إلى الجلجثة حيث صلب
حجارة من الطريق محفور عليها "لعبة الملك" التي كان يلعبها العسكر الروماني زمن الرب يسوع
الجلجثة - هنا صلب الرب يسوع المسيح
صورة لقبر تقليدي يعود إلى زمن الرب يسوع
كنيسة القبر المقدس - كنيسة القيامة
القبر المقدّس من فوق
مدخل القبر المقدّس
القبر المقدّس من الداخل
قـد يـهـمّـك قـراءة:
Share