<
لا يُسبَك الاتّضاع إلاّ في بَوتقة الإهانات والشّتائم والضّربات، هذه كلّها أعصاب الاتّضاع، وهذا كلّه قد اختبره الرّب وتألّم فيه، إذ كان يُنظر إليه كسامريّ وبه شيطان. أخذ شكل عبد، لطموه ولكموه وبصقوا في وجهه.(القدّيسة سنكليتيكي). ذكر الله يولّد الفرح والحبّ، والصّلاة النّقيّة تولّد المعرفة والنّدامة. من يَتُقْ إلى الله بكلّ ذهنه وفكره، بواسطة حرارة الصّلاة وقوّتها، تغُصْ نفسه في الحنان.(القدّيس ثيوليبتس). الصليب آية القيامة، ومحقّق البعث من بين الأموات. الصليب هو المسيح المصلوب عن خطيئة العالم ليغفرها ويحقّق القيامة.(المطران عبد يشوع بارّ بريخا). الشّيطان عديم القوّة. محبّة الله وحدها ذات قوّة شاملة. المسيح أعطانا الصّليب سلاحًا فعّالاً في وجه الشّياطين.(القدّيس باييسيوس الآثوسي).خير لكم أن تذرفوا بعض الدّموع أمام المسيح من أن تقولوا الكثير.(القدّيس بورفيريوس الرّائي).
إيقونة للقدّيس إفجيني روديونوف
تُفيض طيباً

في كنيسةٍ في بانزا

 

الإيقونة التي تفيض الطيب كما هي موضوعة في الكنيسة

       أفادت وكالة أنترفاكس في 17 شباط 2010، أنّه في بانزا (روسيا) إيقونة للقدّيس إفجيني روديونوف تُفيض طيباً في كنيسة القدّيس لوقا الموجودة في المستوصف المحلّي لداء السرطان. هذا الجندي الروسي قتله الشيشان عام 1996 بعدما رفض إنكار إيمانه الأرثوذكسي.

       قال كاهن الرعيّة هناك، الأب ألكسي بورتساف، للصحافة أنَّ الطيب فاض من مكانين: يده وحيث يضع صليبه.

يده التي تفيض طيباً

       بحسب هذا الكاهن ظهر الطيب خلال السهرانة التي دامت كلّ الليل في 15 شباط. اشتمّ المؤمنون الواقفون في الخلف رائحة طيب ذكيّة.

       أشار الكاهن إلى أنه في 15 شباط 1996، أُخذ الشاب إفجيني روديونوف أسيراً من قبل الشيشان واعتُقل مدة مئة يوم، وعندما رفض إنكار إيمانه المسيحي، قطعت الميليشيا الشيشانية رأسه.

قـد يـهـمّـك قـراءة:
Share